الأحد، 24 مايو، 2009

قمع المعطلين: 16 ماي

الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب
فرع الناضور


بـــلاغ


تخليدا لذكرى -16 ماي- استشهاد مصطفى الحمزاوي ، أحد شهداء الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب، التحق عدد من مناضلي الفرع المحلي للناضور (مكتب ومنخرطون) بخنيفرة حيث انعقد مجلس التنسيق الوطني يوم أمس 15 ماي 2009، وكان من المزمع تنظبم تضاهرة احتجاجية مطالبة بالكشف عن قبر الشهيد ومعاقبة الجناة وذلك بحضور أغلب فروع الجمعية على المستوى الوطني، وكذا بدعم من هيئات نقابية وسياسية تدعم نضالات الجمعية، وذلك عشية اليوم السبت 16 ماي 2009..
وكما هو معهود من آلة القمع المخزنية، فقد تدخلت القوات القمعية بشتى تلاوينها لقمع المسيرة، وقد تعرض عدد كبير من المعطلين من مختلف الفروع إلى إصابات بليغة نقلوا على إثرها إلى المستشفي الإقليمي بخنيفرة، وقد تعرض مناضل فرع الناضور عابد العنڭوري الذي يشغل منصب الكاتب العام لفرع الناضور إلى إصابات خطيرة على مستويات عدة من الجسم، ونقل هو الآخر إلى المستشفى الإقليمي بخنيفرة.


فمزيدا من الصمود والالتفاف حول الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب
لن نخسر بنضالنا أكثر مما نخسر بصمتنا


عن لجنة الإعلام لفرع الناضور ل ج.و.ح.ش.م.م

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق